نبذة

  • زيارات : 3٬031
  • بتاريخ : 27 ديسمبر 2009

دولة الكويت تعد دولة فتية إلا ان لها تجربة غنية مع التخطيط العمراني.  و إن كان بالإمكان النظر إلى تطور التخطيط العمراني و إنقسامه إلى فترتين رئيسيتين:

أ‌.         فترة النمو العفوي قبل عام 1952 م.

ب‌.     الفترة العمرانية الحديثة.

بالنظر إلى فترة العمرانية الحديثة و التي تلت بداية إكتشاف و تصدير النفط و التوجه نمو التنمية و  تحقيق دولة الرفاة. و إنجزت خلال تلك الفترة إربعة مخططات عمرانية و هيكلية هي:

  1. المخطط الهيكلي الأول لعام 1952 م للمستشار البريطاني مينوبريو و سبنسلي و ماكفارلين.

كتنت أهداف المخطط الأساسية كالتالي:

أ‌.         توفير شبكة طرق حديثة تتناسب مع متطلبات مدينة الكويت الحديثة و المناطق الجديدة المستحدثة.

ب‌.     تخصيصي مناطق مناسبة لإنشاء المباني الحكومية و الصناعات و المراكز التجارية و المدارس و الاستعمالات الأخرى.

ت‌.     أستحداث مناطق السكن الخاص و و الخدمات الضرورية لها داخل و خارج السور.

ث‌.     تحديد المواقع المخصصة للحدائق و الالميادين الرياضية و الملاعب و الساحات المكشوفة الأخرى.

ج‌.      تطوير المنطقة التجارية و تحسين ساحة الصفاة و تنسيق المباني الحكومية لإضفاء طابع مميز لمدينة الكويت.

ح‌.      تحديد مناطق التشجير و الزراعات التجميلية.

خ‌.      توفير طرق رئيسية لربط مدينة الكويت بالمناطق و القرى المجاورة.

ملاحظة: سيتم إكمال المادة بشكل دوري.

______________________________________________________________________________________________________

  • منسوخ بتصرف من كتيب التطور العمراني في الكويت الذي صدر بإعداد من بلدية الكويت عام 1980 م بمناسبة مرور 50 عاماً على تأسيس البلدية.

إكتب تعليقك